رسالة إلى الوالي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 9:14 صباحًا
 رسالة إلى الوالي

✍️ حسن الوريث

.. أمانة العاصمة .. الخطبة والجمعة ..

أدعو المشرف العام لأمانة العاصمة وأمين العاصمة وكل مسئوليها لزيارة النفق المؤدي من جامع قبة المتوكل إلى باب السباح وإذا تحملوا الروائح الكريهة والقمامة والأوساخ والمياه الراكدة في النفق وكان لديهم حس المسئولية فإنهم إما أن يقيلوا مسئولي النظافة في الأمانة اذا كان باستطاعتهم أو ان يقدموا استقالتهم إذا كانت لديهم الشجاعة الكافية وأنا أشك في ذلك لأنهم أجبن من الجبن نفسه.

سيدي الوالي ..

ليس نفق التحرير هو الوحيد الذي يجسد الصورة السيئة لأمانة العاصمة بل كل الأنفاق والشوارع والأحياء والأرصفة المحتلة والقطط والكلاب التي تنتشر في الشوارع تشهد بأن مسئولي أمانة العاصمة ليس لديهم ذرة من المسئولية أو أنهم يعملون لصالح المواطنين لكنهم يعملون لتحقيق مصالحهم ويستفيدون على حساب الشعب المظلوم الذي يتحمل العدوان الخارجي وهؤلاء المسئولين وكل أعمالهم تشهد عليهم فالفوضى هي السائدة والغياب هو سيد الموقف من مسئولي أمانة العاصمة ونحن على ثقة بأن هذا الوضع لا يرضيكم ولا يرضي الله ولا رسوله وسنرى في القريب العاجل قرارات تعبر عن وقوفكم إلى جانب الشعب وليس إلى جانب فلان أو علان من المسئولين ولا تصدقوا تقارير “كل شيء تمام يا سيدي” حتى لا تضيع الدولة كما ضاعت من قبل بسبب تقارير “كله تمام يا فندم”.

سيدي الوالي ..

الناس في أمانة العاصمة يستغيثون بكم لإنقاذهم من هذا الوضع الكارثي الذي سببه هؤلاء المسئولين الذين تركوا مسئولياتهم الحقيقية وظلوا يلهثون وراء كاميرات التلفزيون وميكرفونات الإذاعات ليكذبوا على الناس بمشاريع وهمية بينما الواقع شيء أخر فهل سيجدون الإنصاف أم أن الخطبة هي الخطبة والجمعة هي الجمعة .. مازال لدينا الأمل في أن نسمع قرارات قوية تنقذ الناس لتثبتوا للناس أنكم في صفهم وليس في صف المسئولين الذين يسيئون لكم .. وامانة العاصمة تستحق منكم إنصافها بمسئولين غير هؤلاء فهل وصلت الرسالة أم لا ؟؟..

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.